التخطي إلى المحتوى

كتب- محمود محمد :

سجل نادي إشبيلية هدف التعادل سريعاً في مرمي إنتر ميلان، وذلك في الدقيقة الحادية عشر من عمر اللقاء في نهائي الدوري الأوروبي، في المواجهة الممتعة للغاية التي بدأ فيها الإنتر بالتسجيل أولاً في الدقيقة الثالثة من عمر الشوط الأول.

وقد بدأ الإنتر التسجيل عبر اللاعب لوكاكو بعد ركلة جزاء سجلها بطريقة مميزة في مرمي إشبيلية، بينما نجح اللاعب لوك دي يونج الهولندي لاعب إشبيلية، بعد عرضية مميزة للغاية، بالتسجيل بالرأس في مرمي سمير هاندانوفيش برأسية ولا أروع.

الإنتر منذ تسجيل الهدف، وبات التحول الكبير في ملعب إشبيلية حيث نجح الفريق الإسباني في السيطرة علي الملعب بشكل كبير، ونجح من خلال هذه السيطرة بالتسجيل وإحراز التعادل.

ويبحث كلا الفريقين عن الإنتصار من أجل إحراز لقب بطولة الدوري الاوروبي.

مقالات مرتبطة :-

التعليقات