التخطي إلى المحتوى

أعلنت وسائل الإعلام المصرية عن أن حارس مرمى المنتخب المصري والنادي الأهلي محمد الشناوي سيبدأ برنامجه العلاجي، وذلك اعتباراً من يوم الجمعة الموافق 28 يناير 2022، حيث سيصل المنتخب المصري إلى العاصمة الكاميرونية ياوندي، وكان نجم المنتخب المصري قد تعرض للإصابة خلال مواجهة مصر وكوت ديفوار، ومن المتوقع أن يتغيب الشناوي عن المواجهة القادمة وسيبقي خيار الاعتماد على الحارس محمد أبو جبل خيار مطروح لحين التأكد من مدى جاهزية الحارس الأساسي.

وكان محمد الشناوي قد أصيب في المواجهة الماضية التي خاضها المنتخب المصري أمام ساحل العاج، في إطار مباريات دور الـ 16 من بطولة كأس أمم أفريقيا، ومما دفع المدير الفني كارلوس كيروش للاعتماد على حارس الزمالك والمنتخب المصري محمد أبو جبل الذي تألق في المواجهة، وانتهي اللقاء بصعود الفراعنة بعد التعادل السلبي بدون أهداف والاحتكام لركلات الترجيح التي انتهت بخمسة ركلات مقابل أربع ركلات.

ووضح طبيب المنتخب المصري الدكتور محمد أبو العلا أن اللاعب محمد الشناوي أجري مؤخراً أشعة وفحوصات، والتي أثبت إصابته بشد في العضلة الخلفية، وسيخضع للتدريبات العلاجية لحين تماثله للشفاء.

ومن جانبه صرح اللاعب محمد الشناوي أن سوء أرضية الملعب كانت السبب في إصابته الأخيرة، وكان العديد من اللاعبين والمنتخبات العربية قد اشتكت من سوء أرضيات الملاعب التي تعتبر غير صالحة وكانت السبب الأساسي في تقديم العديد من المنتخبات مستوى متواضع جداً.



قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.