التخطي إلى المحتوى

كتب- محمود الدرس :

إنتهي الشوط الأول من مباراة الفيصلي الأردني والأنصار اللبناني بتقدم النادي الأردني، بهدف دون رد، وذلك عن طريق اللاعب الألباني، ألبان ميها، وذلك بعد مرور دقائق عن بداية اللقاء، ليعلن تقدم فريقه الأردني علي حساب شقيقه اللبناني، ويضع قدم في الدور المقبل من البطولة كمتصدراً.

اللقاء يحتاج فيه الفريق للفوز من أجل تصدر المجموعة الثالثة في كأس الإتحاد الآسيوي 2018.

الفيصلي الأردني دخل اللقاء بتشكيلة مكونة من : معتز ياسين وأمامه إبراهيم دلدوم وإبراهيم الزواهرة وياسر الرواشدة وعدي سمير زهران، وفي خط الوسط بهاء عبدالرحمن سليمان وأنس الجبارات وألبان ميها، وفي الأمام كلا من مهدي علامة ويوسف الرواشدة ولوكاس سيمون.

المدير الفني للفيصلي، نيبوشا أجري تغييرات في الشوط الثاني، منها خروج اللاعب بهاء عبدالرحمن ودخول اللاعب خليل بني عطية، في الدقيقة الخامسة والستين، بينما قام بإشراك اللاعب أحمد سريوه وخرج اللاعب مهدي علامة في الدقيقة الـ76.

التغيير الثالث لنادي الفيصلي الأردني بعد خروج اللاعب يوسف الرواشدة ونزول اللاعب يوسف أبوجلبوش، وذلك قبل إنتهاء الوقت الأصلي بـ5 دقائق، وسط إستمرار النتيجة الإيجابية لصالح نادي الفيصلي بالتقدم بهدف دون رد.

التعليقات