التخطي إلى المحتوى

كتب- محمود الدرس :

إنتهي الشوط الأول من مباراة الأهلي وكمبالا سيتي، بالتعادل السلبي، وسط سيطرة سلبية من الفريق الأحمر، وضياع ركلة جزاء من اللاعب وليد سليمان، وذلك بعد تصدي الحارس لها، في اللقاء الذي يجمع الفريقين في الجولة الثانية من المجموعة الأولي من دوري أبطال أفريقيا.

النادي الأهلي أضاع عدد من الفرص المؤكد لإحراز الهدف الأول أهمها ضربة الجزاء التي إحتسبها الحكم الجنوب إفريقي، بعد لمسة يد علي المدافع أواني في الشوط الأول، وسددها اللاعب وليد سليمان بشكل سيء في منتصف المرمي تصدي لها الحارس.

بعدها كانت هناك بعض الفرص، مثل فرصة اللاعب الجنوب إفريقي باكا والذي صنع خطورة متتالية علي الفريق الأوغندي، ولكنه لم ينجح في التسجيل، وإنفرد بكره مع الحارس بسرعته ولكن قرب الأخير من الكرة أتاح له التصدي لها، وإرتدت إلي مروان محسن الذي تباطأ بها وفضل المراوغة بدلاً من التسديد في المرمي الخالي.

ويلعب النادي الأهلي من أجل الظفر بثلاث نقاط هامة للغاية، يأمل بها أن يتصدر المجموعة بشكل مؤقت لحين لقاء الترجي وتاونشيب البتسواني مساء اليوم.

التعليقات