التخطي إلى المحتوى

كتب- محمد عصام :

في لفتة أخوية بين لويس سواريز وليونيل ميسي، حرص خلالها مهاجم منتخب الأورغواي على رفع الروح المعنوية لصديقه في الفريق برشلونة الأسباني وقائد المنتخب الأرجنتيني البرغوث، عقب خروج منتخب بلاده من دور ثمن النهائي من بطولة كأس العالم بروسيا..

حيث وقعت خسارة المنتخب الأرجنتيني أمام فرنسا في دور الت”16″ من مونديال روسيا بنتيجة 4-3 على ميسي كالصدمة القوية، لأنها أنهت آمال البرغوث وأحلامه بالتتويج ببطولة كأس العالم، والتي وفقًا لما نشرته التقارير فإن ميسي قد يعتزل اللعب دوليًا..

ليصرح بعدها سواريز بأن ميسي يعاني الفترة الحالية من الضعوط  عقب ضياع حلم التتويج بالمونديال، مشيراً إلي مساندته وتشجيعه لصديقه في برشلونة الإسباني، وطالبه أن يرفع رأسه لأنه لاعب لن يتكرر..

وكان سواريز قد شارك مع الأروغواي في التأهل للدور ربع النهائي من بطولة كأس العالم بروسيا بعد الفوز الثمين أمام البرتغال بنتيجة 2-1، صنع سواريز هدفًا في هذة المباراة..

ومن المُقرر أن يلتقي منتخب أروغواي مع منتخب فرنسا يوم الجمعة القادمة في إطار منافسات الدور ربع النهائى من بطولة كأس العالم بروسيا..

 

التعليقات