التخطي إلى المحتوى

كتب- كامل رابح :

بات اللاعب الإسباني سيسك فابريجاس لاعب فريق برشلونة الإسباني السابق وفريق تشيلسي الإنجليزي الحالي يعيش وقتًا عصيبًا في الوقت الحالي، وتحديدًا منذ تولي ماوريتسيو ساري منصب المدير الفني للفريق في الصيف الماضي، مما جعله يدخل في حالة من الإحباط..

ومنذ أن تولى الإيطالي ماوريتسيو ساري منصب المدير الفني للفريق الإنجليزي تشيلسي قام باستبعاد اللاعب سيسك فابريجاس من التشكيلة الأساسية للفريق.. حيث لم يشارك اللاعب إلا في اثنتي عشرة مباراة فقط في كل البطولات، وفي ثلاث مباريات منهن شارك كلاعب احتياطي ولم يكن ضمن التشكيلة الأساسية للفريق..

وأصبح اللاعب محبطًا بشكل كبير وفي مزاج سئ للغاية، مما أدى إلى انتشار شائعات تؤكد عزم اللاعب على الرحيل عن صفوف الفريق الإنجليزي والانتقال إلى فريق آخر يسمح له بالمشاركة بشكل مستمر بدلاً من الجلوس على مقاعد البدلاء بشكل مستمر مع الفريق الإنجليزي..

وحول ذلك الأمر قال اللاعب الإسباني سيسك فابريجاس في تصريحاته “بكل أسف لم أحصل على الدور الذي كنتُ أرغبه مع فريق تشيلسي.. لقد أصبحتُ أعيش في وضع صعب للغاية.. إنني أشارك مع الفريق فقط في مباريات الكأس وبطولة الدوري الأوروبي.. لكنني لستُ معتادًا الشكوى، ولذا فلن تجدوا مني شكوى أبدًا.. أنا متواجد وفي أتم الجاهزية لمشاركة حين يُطلب مني.. لا صحة لما تردد مؤخرًا حول عزمي الرحيل عن الفريق بسبب المشاركة”..

 

التعليقات