التخطي إلى المحتوى

كتب- كامل رابح :

حل غضب عارم في صفوف فريق مانشستر يونايتد مؤخرًا بسبب التصريحات التي أدلى بها البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني للفريق بشأن عدد من لاعبي الفريق.. حيث قام البرتغالي باتهام أربعة لاعبين من لاعبي الفريق بأنهم يفتقدون للشخصية اللازمة التي لا بد أن يتمتع بها اللاعبون الكبار..

وخصّ البرتغالي جوزيه مورينيو باتهامه كلاً من: راشفورد، مارسيال، شو، ولينجارد.. مما تسبب في إثارة الغضب لدى اللاعبين بسبب الانتقادات التي تحل عليهم بمثل هذه التصريحات من خلال وساءل الإعلان \م التي تشن هجومًا منذ فترة على الفريق بسبب الحالة المزرية التي وصل إليها..

جدير بالذكر أن البرتغالي جوزيه مورينيو تعرض لعدد كبير من الانتقادات في الفترة الأخيرة بسبب تدهور أداء الفريق ونتائجه السيئة في كافة البطولات واحتلاله مركز متأخر في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، مما حدا بالكثير لأن يطلق شائعات تؤكد اقتراب رحيل البرتغالي عن تدريب الفريق الإنجليزي..

بجانب مشكلة المدير الفني البرتغالي مع نجم وسط الفريق اللاعب الفرنسي بول بوجبا حيث توترت العلاقة كثيرًا بين الطرفين في الفترة الأخيرة مما جعل البرتغالي يستبعد الفرنسي في عدد المباريات، مما جعل الفرنسي يفكر في الرحيل عن صفوف الفريق الإنجليزي حيث إن اللاعب مطلوب في عدد كبير من أكبر الأندية الأوروبية..

وهكذا فإن المدرب البرتغالي يمر بفترة عصيبة مع فريق مانشستر يونايتد في الوقت الحالي بسبب تخبط نتائج الفريق وهزيمته من فريق من فرق الدرجة الأولى وهزيمته من فريق آخر من فرق المؤخرة بالدوري الإنجليزي الممتاز بجانب الأداء الهزيل الذي لا ينبئ بمستقبل جيد أو مشرق أو مطمئن للفريق الإنجليزي..

 

التعليقات