التخطي إلى المحتوى

كتب- كامل رابح :

في تصريحات للاعب الأهلي السابق ومقدم البرامج السابق أيضًا على قناة النادي الأهلي أكد أنه تعرض للإهانة داخل قناة النادي الأهلي لقيامه بإذاعة خبر ترشح الكابتن محمود الخطيب على منصب رئاسة النادي الأهلي في الانتخابات المقبلة على شاشات القناة..

وقال عبد الحميد حسن في تصريحاته التي أطلقها عبر قناة دي أم سي سبورتس إن قناة النادي الأهلي لا ترحب بقائمة الكابتن محمود الخطيب، وعلى العكس تمامًا من قائمة محمود طاهر، وهو الأمر البعيد كل البعد عن الحيادية المطلوبة في المجال الإعلامي..

حيث قال عبد الحميد حسن في تصريحاته “لقد رفضتُ أن أمثل جزءًا من العملية الانتخابية داخل النادي الأهلي لأنني رأيتُ أنها لا تتم بالشكل الذي أريده وأرتضيه، غابت الحيادية تمامًا ولا بد أن يتم الأمر بأكمله في إطار من الحيادية والموضوعية”..

وتابع “خضتُ العديد من الشاكل داخل القناة بسبب طلبي المستمر للحياد والموضوعية في التعامل مع الأخبار، وعندما عدتُ من رحلة الحج كان الخبر الشائع هو ترشح الكابتن محمود الخطيب للانتخابات الرئاسية للنادي الأهلي على منصب رئيس مجلس إدارة النادي”..

وأضاف “حينها طلبتُ من الله أن يوفق من يصلح، ويبدو أن الأمر لَمْ يمر مرور الكرام وقتها، فقد عاتبوني على فعلي هذا، وقاموا بتوجيه الإهانات لي بشكل لا أرتضيه، ولذا اتخذتُ قرارًا نهائيًا بالرحيل عن القناة”..

 

التعليقات