التخطي إلى المحتوى

كتب- كامل رابح :

في تصريحات للاعب الدولي باهر المحمدي مدافع فريق الإسماعيلي ومنتخب مصر أكد اللاعب الذي تألق مع فريقه وتألق كذلك مع منتخب مصر أنه لن يلعب في مصر لأي نادٍ سوى لنادي الإسماعيلي فقط، وأن انتماءه داخل مصر لن يكون إلا لنادي الإسماعيلي فقط..

وكان اللاعب قد تألق مع فريقه الإسماعيلي في بطولة الدوري المصري الممتاز وتألق كذلك مع المنتخب المصري وأحرز هدفًا في أول مباراة دولية رسمية له مع المنتخب المصري أمام المنتخب التونسي في اللقاء الذي أُقيم بينهما اليوم في إطار منافسات التصفيات المؤهلة إلى بطولة كأس الأمم الإفريقية 2019 بالكاميرون..

وقدم المنتخب المصري والمنتخب التونسي اليوم مباراة مثيرة في تصفيات أمم إفريقيا، وتمكن المنتخب المصري من تحقيق الفوز في اللقاء بثلاثة أهداف مقابل هدفين.. حيث تقدم المنتخب التونسي أولاً بهدف، ثم تعادل المنتخب المصري، وبعدها أضاف المنتخب المصري هدفًا آخر، ثم تعادل المنتخب التونسي، وقبل نهاية اللقاء بدقائق تمكن النجم محمد صلاح نجم هجوم فريق ليفربول الإنجليزي من إحراز الهدف الثالث هدف الفوز للمنتخب المصري..

وقال مدافع فريق الإسماعيلي والمنتخب المصري باهر المحمدي في تصريحاته الخاصة “أنا لن ألعب داخل مصر لفريق سوى فريق الإسماعيلي، فجماهير الفريق هناك يعتبرونني ابنًا للنادي، وأشعر بحبهم الكبير لي، وإذا ما تركتُ الفريق ورحلتُ إلى فريق آخر بعد كل ذلك أكون كرجل خائن لفريقي وللجماهير.. تركيزي في الوقت الحالي منصب على التألق مع فريق الإسماعيلي فقط، وإذا رحلتُ على الفريق فسوف يكون ذلك للاحتراف الخارجي فقط”..

 

التعليقات