التخطي إلى المحتوى

كتب- كامل رابح :

قامت بعض المصادر القضائية الباريسية بالكشف عن بدء التحقيقات اليوم الإثنين الموافق 2018/11/19 من قِبل الادعاء الفرنسي ضد فريق باريس سان جيرمان الفرنسي بشأن اتهامات التمييز العنصري الموجهة ضد الفريق حامل لقب بطولة الدوري الفرنسي الممتاز لكرة القدم للموسم الماضي..

وبدأ التحقيق بعد أحد عشر يومًا من التقرير الاستقصائي الذي تم نشره من قِبل موقع (ميديا بارت) الإخباري الفرنسي، والذي كشف عن قيام مكتشفي المواهب بفريق باريس سان جيرمان الذين يبحثون عن مواهب للفريق خارج باريس بتصنيف اللاعبين على أساس عرقي، فكان قبولهم للاعبين يتوقف على أصولهم..

وأكد موقع (ميديا بارت) في التقرير الذي كان قد نشره من قبل أن هؤلاء الذين يبحثون عن مواهب للفريق كانوا يقومون بتصنيف اللاعبين تصنيفات عرقية تعتمد على أصولهم.. فكانوا يقسمونهم إلى لاعبين لهم أصول فرنسة، ولاعبين لهم أصول شمال إفريقية، ولاعبين أفارقة من ذوي البشرة السمراء، ولاعبين آخرين لهم أصول كاريبية..

وكانت إدارة الفريق قد اعترفت أن هناك بالفعل ممارسات غير قانونية كانت تتم من قِبل مكتشفي المواهب في الفريق، واعترفت كذلك بوجود نماذج ذات محتوى غير شرعي تم استخدامها بواسطة مكتشفي المواهب في الفريق من عام 2013 إلى عام 2017، لكنها أكدت كذلك أن تلك الممارسات كانت من جانب مسؤول جلب المواهب للفريق من خارج العاصمة باريس، ولم تكن إدارة النادي على علم بها مطلقًا..

جدير بالذكر أن إدارة الفريق الباريسي باريس سان جيرمان أعلنت فور علمها بالبلاغات والادعاءات عن بدء تحقيق موسع من قِبل صحفيين بالهيئة الاستقصائية الأوروبية، بجانب قيام النادي بتطوير عملية استكشاف المواهب في الفريق بالنسبة للاعبين صغار السن، بجانب إجراءات الكشف عن الممارسات غير القانونية التي من الممكن أن تتم..

 

التعليقات