التخطي إلى المحتوى

كتب- كامل رابح :

عزف لاعبو النادي الأهلي سيمفونية كروية رائعة وتمكنوا من الفوز على فريق وفاق سطيف الجزائري بثنائية نظيفة دون رد في المباراة التي أُقيمت اليوم على إستاد السلام بين الفريقين في لقاء الذهاب من الدور نصف النهائي لبطولة دوري أبطال إفريقيا، وحملت الأهداف توقيع اللاعبين وليد سليمان وإسلام محارب في الشوط الأول..

تسيد النادي الأهلي المباراة من لحظة البداية وكان الطرف الأخطر في المباراة وأحرج الفريق الضيف في أكثر من مناسبة، وفي الدقيقة الثالثة والعشرين تمكن اللاعب المتألق وليد سليمان من ترجمة السيطرة الحمراء لهدف رائع من عرضية لعبها حمودي ارتقى لها وليد سليمان ووضعها برأسه في الشباك معلنًا عن تقدم المارد الأحمر بالهدف الأول..

وفي الدقيقة الحادية والأربعين نجح اللاعب إسلام محارب من وضع بصمته وإحراز الهدف الثاني للمارد الأحمر بعد هجمة منظمة انتهت إلى اللاعب الذي سددها حاول حارس مرمى الفريق الجزائري صدها ولكنها تجاوزت خط المرمى لتكون هدفًا ثانيًا للمارد الأحمر.. وألغى الحكم هدفًا آخر للمارد الأحمر بتوقيع اللاعب وليد أزارو بداعي التسلل..

وفي الدقائق العشر الأولى من الشوط الثاني انتفض الفريق الجزائري قليلاً وحاول العودة إلى المباراة، وبعدها امتلك المارد الأحمر زمام الأمور مرة أخرى وتفنن لاعبوه في إهدار الفرص السهلة وبالأخص وليد أزارد الذي أهدر انفرادين وكرة أخرى عرضية وضعها في القائم، وألغى الحكم هدفًا آخر للاعب المغربي بداعي التسلل، لكن الإعادة التليفزيونية أثبتت صحة الهدف وعدم وجود تسلل على المهاجم المغربي وليد أزارو..

وانتهت المباراة بثنائية وكان من الممكن أن يكون الفوز برباعية أو خماسية إلا أن لاعبي الأهلي تفننوا في إهدار العديد من الفرص السهلة للتسجيل، وبهذا يضع الأهلي خطوة كبيرة نحو نهائي دوري أبطال إفريقيا وفي انتظار لقاء العودة الذي سيُقام في اليوم الثالث والعشرين من شهر أكتوبر الحالي في الجزائر الشقيقة..

 

التعليقات