التخطي إلى المحتوى

كتب- كامل رابح :

في تصريحات للكابتن أحمد ناجي أكد مدرب حراس المرمى بمنتخب مصر أن كل لاعب حر في اتخذ قراراته التي تخص مستقبله الكروي، ووليد سليمان لاعب النادي الأهلي حر كذلك في اتخاذ قراراه الخاص بمستقبله الكروي سواء كان بالاعتزال أم لا.. لكنه لاعب ذو قيمة عالية وجميعنا نعلم ذلك..

وكان اللاعب وليد سليمان صانع ألعاب النادي الأهلي قد قرر أن ينهي حالة الجدل التي انتشرت في الآونة الأخيرة بين جمهور كرة القدم في الشعب المصري بسبب الاستمرار في تجاهل استدعاء اللاعب وليد سليمان إلى معسكر المنتخب المصري في مختلف المباريات والبطولات التي يشارك بها المنتخب المصري، وكان آخرها معسكر المنتخب الحالي استعدادًا لمباراة تونس القادمة..

وجاء قرار اللاعب وليد سليمان من أجل رفع الحرج عن الجميع، حيث قرر اللاعب اعتزال اللعب الدولي لوضع حد نهائي لحالة الجدل الدائرة بشأنه، حيث قام بكتابة تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي الشهير تويتر قال فيها “رفعًا للحرج عن الجميع ولإنهاء حالة الجدل أعلن رسميًا اعتزالي اللعب دوليًا”.. وأضاف في تغريدته “بالتوفيق دائمًا لمنتخب بلادي”..

واستمر أحمد ناجي في تصريحاته “وليد سليمان لاعب مجتهد للغاية ومتألق في الوقت الحالي مع النادي الأهلي، بل لقد أصبح اللاعب الأبرز في صفوف الفريق في الفترة الأخيرة.. بجانب من يتمتع به اللاعب من أخلاق عالية والتزام كامل داخل الملعب وخارجه، ولكن في النهاية فإن قرارًا كاعتزال اللعب الدولي لا يخص إلا اللاعب نفسه، وفي رأيي إنه يملك أسبابًا قوية دفعته لاتخاذ قرار كهذا”..

 

التعليقات